مختصر خطبتي الحرمين 23 شعبان 1438هـ                 البرلمان التشيكي يصادق على مشروع قرار يعتبر القدس عاصمة ‘لإسرائيل‘.. واحتفاء صهيوني                 الجيش اليمني يسيطر على ‘البنك المركزي‘ بتعز.. ومليشيات الحوثي تقصف المدنيين عشوائيًّا                 بينهم 80 طفلا وامرأة.. ‘التحالف الدولي‘ يقتل 225 مدنيا في سوريا خلال شهر                 قصف جوي لمدنيين تجمعوا لاستلام مساعدات غرب الموصل                 أردوغان: القرآن الكريم منهج حياة لنا                 اليونيسيف: 150 طفلا يموتون في ميانمار كل يوم                 أسرة القذافي تدعم تحركات ‘حفتر‘ للسيطرة على السلطة                 موريتانيا ترفض الترخيص لمجلس شيعي على علاقة بإيران                 انتقادات بالمغرب لمحاولات ‘الفرنسة‘ وعزل اللغة العربية                 أخبار منوعة:                 البرلمان التشيكي يصادق على مشروع قرار يعتبر القدس عاصمة ‘لإسرائيل‘.. واحتفاء صهيوني                 الجيش اليمني يسيطر على ‘البنك المركزي‘ بتعز.. ومليشيات الحوثي تقصف المدنيين عشوائيًّا                 بينهم 80 طفلا وامرأة.. ‘التحالف الدولي‘ يقتل 225 مدنيا في سوريا خلال شهر                 قصف جوي لمدنيين تجمعوا لاستلام مساعدات غرب الموصل                 أردوغان: القرآن الكريم منهج حياة لنا                 اليونيسيف: 150 طفلا يموتون في ميانمار كل يوم                 أسرة القذافي تدعم تحركات ‘حفتر‘ للسيطرة على السلطة                 موريتانيا ترفض الترخيص لمجلس شيعي على علاقة بإيران                 انتقادات بالمغرب لمحاولات ‘الفرنسة‘ وعزل اللغة العربية                
محرك البحث
القائمة البريدية
البريد الإلكتروني

     
دخول الأعضاء




(الصحبة السيئة ومضارها) خطب مختارة
(الصحبة الصالحة ومنافعها) خطب مختارة

1- أقسام التفكر .

2- فضل التفكر .

3- صورٌ مشرقة من تفكر الصحابة رضي الله عنهم .

4- من وسائل زيادة الإيمان التفكر في آيات الله وفي الكون وفي الآفاق وفي النفس .

5- يصلح الإنسان ويعلو شأنه ويتحسن حاله من نتيجة التفكر .

6- فائدة التفكر .

التفكر لغة:

مأخوذ من مادة - ف ك ر - التي تدل كما يقول ابن فارس رحمه الله من علماء اللغة: على تردد القلب في الشيء، يقال تفكر إذا ردد قلبه معتبراً، ولفظ التفكر مصدر، وفكر مصدرها التفكير، والفكر هو التأمل وإعمال الخاطر في الشيء، فالتفكر هو تصرف القلب في معاني الأشياء لدرك المطلوب..

 

أما التفكر شرعا:

قال ابن الجوزي رحمه الله تعالى في كتابه التبصرة: قال تعالى: (قُلِ انظُرُواْ مَاذَا فِي السّمَاوَاتِ وَالأرْضِ) [يونس: 101] إخواني ليس المراد بالنظر إلى ما في السموات والأرض ملاحظته بالبصر وإنما هو التفكر في قدرة الصانع. وأورد ابن الجوزي رحمه الله تعالى في كتابه التبصرة عن أم الدرداء رضي الله عنها أنها قالت تفكر لحظة خير من قيام ليلة وقيل لها ما كان أفضل عمل أبي الدرداء قالت التفكر، وقال ابن عباس ركعتان مقتصدتان في تفكر خير من قيام ليلة ، وقال الحسن ما زال أهل العلم يعودون بالتفكر على التذكر وبالتذكر على التفكر ويناطقون القلوب حتى نطقت فإذا لها أسماع وأبصار فنطقت بالحكمة وضربت الأمثال، فأورثت العلم وقال الفكر مرآة تُريك حسناتك وسيئاتك وقال من لم يكن كلامه حكمة فهو لغو ومن لم يكن سكوته تفكراً فهو سهو ومن لم يكن نظره اعتباراً فهو لهو. وقال أيضاً رحمه الله تعالى: وجاء في تفسير قوله تعالى: (سَأَصْرِفُ عَنْ آيَاتِي الّذِينَ يَتَكَبّرُونَ فِي الأرْضِ بِغَيْرِ الْحَقّ) [الأعراف: 146]

قال أمنع قلوبهم من التفكر في أمري وكان لقمان يجلس وحده ويقول طول الوحدة أفهم للتفكر وطول التفكر دليل على طريق الجنة ، وقال وهب بن منبه ما طالت فكرة امرىءٍ قط إلا علم ولا علم إلا عمل ، وبينما أبو شريح العابد يمشي جلس فتقنع بكسائه وجعل يبكي فقيل له ما يبكيك قال تفكرت في ذهاب عمري وقلة عملي واقتراب أجلي، وبينا داود الطائي في سطح داره في ليلة قمراء تفكر في ملكوت السموات والأرض فوقع إلى سطح جاره فلما أفاق قال ما علمت بذلك .

[صل الخطاب في الزهد والرقائق والآداب أبو رحمة/ محمد نصر الدين محمد عويضة (2/140)] .

1- قَالَ الله تَعَالَى: (إِنَّمَا أَعِظُكُمْ بِوَاحِدَةٍ أَنْ تَقُومُوا للهِ مَثْنَى وَفُرَادَى ثُمَّ تَتَفَكَّرُوا) [سـبأ:46] .
2- قالَ تَعَالَى: (إِنَّ في خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَاخْتِلافِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ لآياتٍ لأُولِي الأَلْبَابِ الَّذِينَ يَذْكُرُونَ اللهَ قِيَاماً وَقُعُوداً وَعَلَى جُنُوبِهِمْ وَيَتَفَكَّرُونَ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ رَبَّنَا مَا خَلَقْتَ هَذَا بَاطِلاً سُبْحَانَكَ) [آل عمران:190-191].
3- قالَ تَعَالَى: (أَفَلا يَنْظُرُونَ إِلَى الإِبِلِ كَيْفَ خُلِقَتْ وَإِلَى السَّمَاءِ كَيْفَ رُفِعَتْ وَإِلَى الْجِبَالِ كَيْفَ نُصِبَتْ وَإِلَى الأَرْضِ كَيْفَ سُطِحَتْ فَذَكِّرْ إِنَّمَا أَنْتَ مُذَكِّرٌ) [الغاشية:17-21].
4- قالَ تَعَالَى: (أَفَلَمْ يَسِيرُوا فِي الأَرْضِ فَيَنْظُرُوا) [القتال:10].

1- عن ابن عباس رضي الله عنهما قال بت عند خالتي ميمونة في بيت ميمونة فتحدث رسول الله صلى الله عليه وسلم مع أهله ساعة ثم رقد فلما كان ثلث الليل الآخر قعد فنظر إلى السماء فقال: ) إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَوَاتِ وَالأَرْضِ وَاخْتِلاَفِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ لَآيَاتٍ لِأُولِي الأَلْبَابِ) [آل عمران:190]. ثم قام فتوضأ واستن فصلى إحدى عشرة ركعة ثم أذن بلال فصلى ركعتين ثم خرج فصلى الصبح [صحيح البخاري (4569)].

 

2- عن عبد الله بن سلام مرفوعا بلفظ: « لا تفكروا في الله، و تفكروا في خلق الله ، فإن ربنا خلق ملكا، قدماه في الأرض السابعة السفلى، و رأسه قد جاوز السماء العليا، و ما بين قدميه إلى ركبته مسيرة ستمائة عام، و ما بين كعبيه إلى أخمص قدميه مسيرة ستمائة عام، و الخالق أعظم من المخلوق ». [قال الألباني رحمه الله أخرجه أبو نعيم في الحلية (6 / 66 - 67 ) من طريق عبد الجليل ابن عطية عن شهر عنه. و هذا إسناد حسن في الشواهد ، و عبد الجليل و شهر و هو ابن حوشب صدوقان سيئا الحفظ. و سائر الرجال ثقات] .

 

3- عن عبيد بن عمير رضي الله أنه قال لعائشة رضي الله عنها: أخبرينا بأعجب شيء رأيته من رسول الله صلى الله عليه وسلم؟ قال: فسكتت ثم قالت لما كان ليلة من الليالي قال: «يا عائشة ذريني أتعبد الليلة لربي»، قلت والله إني أحب قربك وأحب ما يسرك، قالت: فقام فتطهر ثم قام يصلي، قالت فلم يزل يبكي حتى بل حِجْرَه، قالت وكان جالسا فلم يزل يبكي صلى الله عليه وسلم حتى بل لحيته، قالت ثم بكى حتى بل الأرض فجاء بلال يؤذنه بالصلاة فلما رآه يبكي قال يا رسول الله تبكي وقد غفر الله لك ما تقدم من ذنبك وما تأخر قال: "أفلا أكون عبدا شكورا، لقد نزلت علي الليلة آية ويل لمن قرأها ولم يتفكر فيها": (إِنّ فِي خَلْقِ السّمَاوَاتِ وَالأرْضِ وَاخْتِلاَفِ الْلّيْلِ وَالنّهَارِ لاَيَاتٍ لاُوْلِي الألْبَابِ) [ آل عمران : 190]، [رواه ابن حبان في صحيحه وقال الألباني في صحيح الترغيب والترهيب (1468) حسن].

1- قال ابن عباس وأبو الدرداء: " تفكر ساعة خير من قيام ليلة " المواعظ لابن الجوزي، ونزهة الفضلاء.
2- قال بعض العلماء: " من أراد فضل العلماء فعليه بالتفكر " تفسير حقي.
3- قال الفضيل: " الفكرة مرآة تريك حسناتك وسيئاتك " حلية الأولياء.
4- قال حبيب الجلاب: سألت ابن المبارك: ما خير ما أعطي الإنسان؟ قال: " غريزة عقل " موسوعة الآداب الإسلامية لعبد العزيز ندا.
5- وقال أيضاً: " استعينوا على الكلام بالصمت، وعلى الاستنباط بالفكر " إحياء علوم الدين.
6- وقال رحمه الله: " صحةُ النظر في الأمور نجاةٌ من الغرور، والعزمُ في الرأي سلامةٌ من التفريط والندم، والرويَّةُ والفكرُ يكشفان عن الحزم والفطنة، ومشاورةُ الحكماء ثباتٌ في النفس، وقوةٌ في البصيرة؛ ففكِّر قبل أن تعزم، وتدبَّر قبل أن تَهْجُم، وشاوِر قبل أن تتقدَّم " إحياء علوم الدين.
7- قال أحدهم: " التفكر باعث على الإيمان، والإيمان باعث على استقامة السلوك ".
8- قال ابن رجب: " التفكر عبادة لا تقبل النيابة " رسائل ابن رجب.

1- كان لقمان الحكيم يطيل الجلوس وحده، فكان يمر به مولاه، فيقول: يا لقمان؛ إنك تديم الجلوس وحدك؛ فلو جلست مع الناس كان آنس لك، فيقول لقمان: إن طول الوحدة أدوم للفكر، وطول الفكر دليل على طريق الجنة [إحياء علوم الدين محمد بن محمد الغزالي أبو حامد الناشر دار االمعرفة (4/424)].

 

2- بينما أبو شريح يمشي إذ جلس، فتقنع بكسائه، فجعل يبكي، فقيل له: ما يبكيك؟ قال: تفكرت في ذهاب عمري، وقلة عملي، واقتراب أجلي [العمر والشيب المؤلف : عبد الله بن محمد بن عبيد ابن أبي الدنيا أبو بكر الناشر : مكتبة الرشد - الرياض الطبعة الأولى ، 1412 تحقيق : د. نجم عبد الله خلف (1/56)].

 

3- قال ابن عقيل: إني لا يحل لي أن أضيع ساعة من عمري، حتى إذا تعطل لساني عن مذاكرة ومناظرة، وبصري عن مطالعة، أعملت فكري في حال راحتي، وأنا مستطرح، فلا أنهض إلا وقد خطر لي ما أسطره، وإني لأجد من حرصي على العلم وأنا في عشر الثمانين أشد مما كنت أجده وأنا ابن عشرين سنة [المنتظم (9/ 213)].

1- قال إسحاق ابن إبراهيم سمعت سفيان بن عيينة يقول :

الفكرة نور تدخله قلبك قال عبدالله وحدثنا أبو حفص القرشي قال كان سفيان بن عيينة دائما يتمثل :

إِذَا الْمَـرْءُ كَـانَتْ لَـهُ فِكْـرَةٌ *** فَفِـي كُـلِّ شَـيْءٍ لَـهُ عِبْرَةٌ

[حلية الأولياء وطبقات الأصفياء المؤلف : أبو نعيم أحمد بن عبد الله الأصبهاني الناشر : دار الكتاب العربي - بيروت الطبعة الرابعة ، 1405 (7/306)].

 

2- رحم الله من قال:

لله في الآفاق آيات لعلّ *** أقلها هو ما إليه هداكا

ولعل ما في النفس من آياته *** عجبٌ عجابٌ لو ترى عيناكا

والكون مشـحون بأسرار إذا *** حاولت تفسيراً لها أعياكا

[الإيمان بالله جل جلاله المؤلف: عَلي محمد محمد الصَّلاَّبي الناشر: دار ابن كثير - سوريا الطبعة: الأولى (1/17)].

1- قال الحسن: ما تم دين عبد قط حتى يتم عقله. [روضة العقلاء ونزهة الفضلاء المؤلف : محمد بن حبان البستي أبو حاتم الناشر : دار الكتب العلمية - بيروت ، 1397 - 1977 تحقيق : محمد محي الدين عبد الحميد (1/19)].

 

2- قال أبو حاتم : من حسن عقله وقبح وجهه فقد أفقد فضائل نفسه قبائح وجهه، ومن حسن وجهه وقلّ عقله فقد أذهب محاسن وجهه نقائص نفسه. [روضة العقلاء ونزهة الفضلاء المؤلف : محمد بن حبان البستي أبو حاتم الناشر : دار الكتب العلمية - بيروت ، 1397 - 1977 تحقيق : محمد محي الدين عبد الحميد (1/20)].

 

3- العدو العاقل خير للمرء من الصديق الجاهل.

 

4- الفكر قوة فعالة، دونها كل قوة هائلة.

 

5- الشجاعة مصدرها التفكر.

 

6- قال علي رضي الله عنه : إذا تم العقل نقص الكلام. [المستطرف للأبشيهي: (1/ 186) , وأخرجه أبو الفضل النيسابوري في مجمع الأمثال (2/ 453) , الناشر: دار المعرفة - بيروت , تحقيق: محمد محيي الدين عبد الحميد].

 

7- الأسلوب لباس الفكر.

 

8- لا عقل كالتدبير. [روي من حديث أبي ذر وأنس بن مالك وعقبة بن مالك وعلي بن أبي طالب مرفوعاً إلى النبي صلى الله عليه وسلم وضعفه الشيخ الألباني في السلسلة الضعيفة رقم : (1910)].

 

9- لا تكن ممن يفكرون ببطونهم أو جيوبهم أو آذانهم.

 

10- الفكر أثمن ما يملك الإنسان.

 

11- عقلك كالظلمة لا يعلم إلا إذا انفتح.

 

12- يقول لقمان : إن طول الوحدة أفهم للفكر، وطول الفكر دليل على طريق الجنة. [الإحياء للغزالي (4/ 424- 425)].

 

13- الفكر سراج القلب؛ فإذا ذهب فلا إضاءة له.

 

14- من تفكر تذكر. [نفح الطيب من غصن الأندلس الرطيب المؤلف : أحمد بن المقري التلمساني المحقق : إحسان عباس الناشر : دار صادر- بيروت - لبنان ص.ب 10 (5/326)].

 

15- من افتكر اعتبر.

 

16- من تدبر تخيّر.

 

17- قال ابن رجب: التفكر عبادة لا تقبل النيابة. [ابن رجب في رسائله وانظر موسوعة البحوث والمقالات العلمية جمع وإعداد الباحث في القرآن والسنة حوالي خمسة آلاف وتسعمائة مقال وبحث علي بن نايف الشحود].

 

18- من لا يتكلم لا يعني لا يفكر.

 

19- أفضل العقول عقل لا يمل البحث عن الحقيقة.

 

20- العقل سياج للقلب المتقلب.

 

21- قال ابن حبان - رحمه الله -: أشد الفاقة عدم العقل. [روضة العقلاء ونزهة الفضلاء المؤلف : محمد بن حبان البستي أبو حاتم الناشر : دار الكتب العلمية - بيروت ، 1397 - 1977 تحقيق : محمد محي الدين عبد الحميد (1/19)].

 

22- آفة العقل الهوى. [سراج الملوك المؤلف : الطرطوشي (1/58) ترقيم الشاملة].

 

23- الذين يغرقون في التأمل يستدل على أن لديهم افكاراً.

 

24- للرجل العظيم قلبان: قلب يتأمل، وقلب يتألم.

 

25- كل شيء إذا كثر رخص غير العقل فإنه إذا كثر غلا. [تفسير روح البيان المؤلف : إسماعيل حقي بن مصطفى الإستانبولي الحنفي الخلوتي دار النشر / دار إحياء التراث العربى (6/336)].

1- أكدت أحدث دراسة نفسية أجراها د.جون كلارك أستاذ علم النفس بجامعة «بافلو» الأمريكية؛ حيث تنصح دراسة جون كل من يعاني بالتشتت الذهني والحيرة وعدم الاستقرار النفسي بقليل من «الصوم عن الكلام»، والانعزال والتأمل والاسترخاء يوميا؛ حيث يختلي الإنسان بنفسه؛ ليفكر ويتأمل بهدوء، مراعياً «الفراغ» أو فاعلاً «لا شيء»؛ ليطهر نفسه، ويريح عقله الذي يعاني من الازدحام، وتكدس المعلومات التي يتلقى منها الملايين بمقياس الكومبيوتر في الدقيقة الواحدة، وسيجد أن تلك الطريقة أفضل من الاعتماد على الأدوية والعقاقير، فالصمت يكسبنا الكثير من الفضائل والقيم الإنسانية، على حد تعبير جون.
2- أثبتت دراسة حديثة أن خلو الإنسان بنفسه كي يتأمل عالمه الداخلي ويتعبد ويحاسب نفسه على أخطائها يزيده صقلاً وصفاء.

1- فصل الخطاب في الزهد والرقائق والآداب أبو رحمة / محمد نصر الدين محمد عويضة المدرس بالجامعة الخيرية تحفيظ القرآن الكريم بجدة فرع مدركة ورهاط وهدى الشام 22/10/1418 هجرية (1/140) .

2- صحيح الترغيب والترهيب المؤلف : محمد ناصر الدين الألباني الناشر : مكتبة المعارف – الرياض الطبعة : الخامسة (2/88) .

3- عِقد الدرر فيما صَحَّ في فضائل السور تأليف: الفقير لعفو ربه: أبي خالد أيمن بن عبدالعزيز أبانمي (1/23) .

4- العظمة المؤلف : عبد الله بن محمد بن جعفر بن حيان الأصبهاني أبو محمد الناشر : دار العاصمة - الرياض الطبعة الأولى ، 1408 تحقيق : رضاء الله بن محمد إدريس المباركفوري (1/228) .

5- شرح العقيدة الطحاوية للإمام أبي جعفر أحمد بن محمد بن سلامة الأزدي الطحاوي والمسمى بـ ((إتحاف السائل بما في الطحاوية من مسائل)) شرحها الشيخ صالح بن عبد العزيز آل الشيخ (1/16) .

6- الإيمان وأثره في الأمن فضيلة الشيخ د. سفر بن عبدالرحمن الحوالي.

7- الآيات الكونية دراسة عقدية رسالة: مقدمة لنيل درجة الماجستير، قسم العقيدة والمذاهب المعاصرة، كلية أصول الدين، جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية – الرياض إعداد: عبد المجيد بن محمد الوعلان إشراف: عبد الكريم بن محمد الحميدي، الأستاذ المشارك العام الجامعي: 1432 هـ / 1433 هـ .

8- مسند الإمام أحمد بن حنبل المؤلف : أبو عبد الله أحمد بن محمد بن حنبل بن هلال بن أسد الشيباني (المتوفى : 241هـ) المحقق : شعيب الأرنؤوط - عادل مرشد ، وآخرون إشراف : د عبد الله بن عبد المحسن التركي الناشر : مؤسسة الرسالة الطبعة : الأولى ، 1421 هـ - 2001 م (8/168) .

9- الزهد ويليه الرقائق المؤلف : عبد الله بن المبارك بن واضح المرزوي أبو عبد الله الناشر : دار الكتب العلمية – بيروت تحقيق : حبيب الرحمن الأعظمي (1/82) .

10- صحيح مسلم - باب فضل دوام الذكر والفكر في أمور الآخرة والمراقبة وجواز ترك ذلك في بعض الأوقات والاشتغال بالدنيا .

11- تخريج أحاديث إحياء علوم الدين المؤلفون: العِراقي (725 - 806 هـ)، ابن السبكى (727 - 771 هـ)، الزبيدي (1145 - 1205 هـ) استِخرَاج: أبي عبد اللَّه مَحمُود بِن مُحَمّد الحَدّاد (1374 هـ -؟) الناشر: دار العاصمة للنشر – الرياض الطبعة: الأولى، 1408 هـ - 1987 م – كتاب التفكر .

12- دليل الواعظ إلى أدلة المواعظ (موضوعات للخطب بأدلتها من القرآن الكريم والسنة الصحيحة) مع ما تيسر من الآثار والقصص والأشعار المؤلف: شحاتة محمد صقر الناشر: جـ1 / دَارُ الفُرْقَان للتُرَاث – البحيرة جـ 2/ دار الخلفاء الراشدين - دار الفتح الإسلامي (الإسكندرية) (1/215) .

13- موسوعة الأخلاق والزهد والرقائق (قصص تربوية من حياة الأنبياء والصحابة والتابعين والصالحين) المؤلف: ياسر عبد الرحمن الناشر: مؤسسة اقرأ للنشر والتوزيع والترجمة، القاهرة الطبعة: الأولى، 1428 هـ - 2007 م (1/217) .

14- الجواب الكافي لمن سأل عن الدواء الشافي المؤلف: محمد بن أبي بكر بن أيوب بن سعد شمس الدين ابن قيم الجوزية (المتوفى: 751هـ) حققه: مُحَمَّد أجمل الإصْلاَحي خرج أحاديثه: زائد بن أحمد النشيري الناشر: مجمع الفقه الإسلامي بجدة، ط دار عالم الفوائد بجدة الطبعة: الأولى، 1429 01/357) .

ساهم في إثراء مواد هذا الموضوع
الاسم
البريد الالكتروني
أضف المشاركة في التصنيف
الموضوع
عنوان المشاركة
النص *