مختصر خطبتي الحرمين 23 شعبان 1438هـ                 البرلمان التشيكي يصادق على مشروع قرار يعتبر القدس عاصمة ‘لإسرائيل‘.. واحتفاء صهيوني                 الجيش اليمني يسيطر على ‘البنك المركزي‘ بتعز.. ومليشيات الحوثي تقصف المدنيين عشوائيًّا                 بينهم 80 طفلا وامرأة.. ‘التحالف الدولي‘ يقتل 225 مدنيا في سوريا خلال شهر                 قصف جوي لمدنيين تجمعوا لاستلام مساعدات غرب الموصل                 أردوغان: القرآن الكريم منهج حياة لنا                 اليونيسيف: 150 طفلا يموتون في ميانمار كل يوم                 أسرة القذافي تدعم تحركات ‘حفتر‘ للسيطرة على السلطة                 موريتانيا ترفض الترخيص لمجلس شيعي على علاقة بإيران                 انتقادات بالمغرب لمحاولات ‘الفرنسة‘ وعزل اللغة العربية                 أخبار منوعة:                 البرلمان التشيكي يصادق على مشروع قرار يعتبر القدس عاصمة ‘لإسرائيل‘.. واحتفاء صهيوني                 الجيش اليمني يسيطر على ‘البنك المركزي‘ بتعز.. ومليشيات الحوثي تقصف المدنيين عشوائيًّا                 بينهم 80 طفلا وامرأة.. ‘التحالف الدولي‘ يقتل 225 مدنيا في سوريا خلال شهر                 قصف جوي لمدنيين تجمعوا لاستلام مساعدات غرب الموصل                 أردوغان: القرآن الكريم منهج حياة لنا                 اليونيسيف: 150 طفلا يموتون في ميانمار كل يوم                 أسرة القذافي تدعم تحركات ‘حفتر‘ للسيطرة على السلطة                 موريتانيا ترفض الترخيص لمجلس شيعي على علاقة بإيران                 انتقادات بالمغرب لمحاولات ‘الفرنسة‘ وعزل اللغة العربية                
محرك البحث
القائمة البريدية
البريد الإلكتروني

     
دخول الأعضاء




(الصحبة السيئة ومضارها) خطب مختارة
(الصحبة الصالحة ومنافعها) خطب مختارة
140 ألف طفل في الموصل يواجهون خطر الموت
19/5/1438هـ - الساعة 04:42 ص

 

 

 

 

حذر المرصد العراقي لحقوق الإنسان من أن 140 ألف طفل في أيمن الموصل يواجهون خطر الموت بسبب الجوع. وذكر المرصد في تقرير أنه حصل على معلومات تشير إلى وفاة نحو خمسة وعشرين طفلاً خلال شهر يناير الماضي في مناطق الساحل الأيمن من المدينة تتراوح أعمارهم بين 3 سنوات إلى شهر، بسبب عدم وجود الحليب والمواد الغذائية المكملة.

 

وأضاف أن «المعلومات التي وصلت عبر شبكة الرصد التابعة له أشارت إلى أن هناك عشرات الأطفال توفوا بسبب الجوع الذي يضرب الساحل الأيمن منذ بدء العمليات العسكرية في السابع عشر من أكتوبر 2016، ونفاد كل المواد الغذائية المُخزنة في المنازل والأسواق».

 

وتتحدث المعلومات طبقاً لتقرير المرصد عن منع تنظيم «داعش» الإرهابي منذ ثلاثة أشهر بطريقة متعمدة تُجار المدينة من توريد أي مواد غذائية للسكان هناك، مما تسبب بحالات جفاف ووفيات لدى الأطفال.

 

وكشف المرصد أن انقطاع المياه الصالحة للشرب عن المدينة دفع العديد من سكانها إلى حفر آبار عشوائية وتفتقد مياهها إلى الصلاحية ما تسبب في حالات تسمم عدة، مزيحاً في الوقت ذاته الستار عن معاناة النساء في المدينة من عدم توفر الغذاء، الأمر الذي أدى إلى سوء تغذية حاد لدى المرضعات منهن.

 

ودعا المرصد في تقريره الحكومة العراقية والمنظمات الدولية إلى ضرورة فتح ممرات جوية لإلقاء الحليب والمواد الغذائية لأطفال الساحل الأيمن، والسعي إلى إيقاف تفاقم حالات الوفاة بسبب الجوع هناك، وعدم السماح لـ «داعش» الإرهابي بإنجاح خطته في حصار المدنيين.

 

المصدر: عيون الخليج

 

 

ولايتي لمسؤول كوردي: هذا رأينا في "التقسيم" وسندافع عن العراق بكل قوة

 

قال رئيس مركز الدراسات الإستراتيجية في مجمع تشخيص مصلحة النظام علي أكبر ولايتي إن "تقسيم العراق يعارض سياسية شعب وحكومة العراق"، دون الإشارة إلى موقف بلاده.

 

جاء حديث ولايتي خلال استقباله في طهران أمين عام الإتحاد الاسلامي الكوردستاني صلاح الدين بهاء الدين يوم الأربعاء، وفق ما نشرته وكالة "إرنا".

 

وقال ولايتي إن "تقسيم العراق إلي ثلاثة أقسام؛ سنية وشيعية وكوردية يعارض سياسة الشعب والحكومة العراقية وان العراق تمكن من الإنتصار علي الإرهابيين القادمين من داخل العراق وخارجه".

 

وأضاف أن "العراق يمثل أهم ديمقراطية بين الدول العربية والإسلامية"، مشددا على أن "إيران ستدافع عن العراق بكل قوة".

 

وأشار المسؤول الإيراني إلى أن "طهران ستواصل دعمها للحكومة والشعب العراقي"، داعياً دول المنطقة الي "عدم التدخل في الشأن العراقي وأن تسمح للعراق بالعمل علي تعزيز وحدته الكاملة دون أي تدخل".

 

المصدر: شفق نيوز

 

 

العراق.. صراعات المصالح تبلغ "درجة الغليان"

 

وصل المشهد في محيط المنطقة الخضراء وسط بغداد إلى درجة الغليان، بعدما تحولت التظاهرات إلى مواجهات بين الشرطة العراقية وأنصار التيار الصدري.

تلاحقت الأحداث وسقط قتلى وجرحى، لتأتي الاتهامات بوجود مسلحين بين المحتجين، ويخرج مقتدى الصدر بعدها يدعو أنصاره لما وصفه بالانسحاب التكتيكي، محملا رئيس الوزراء حيدر العبادي مسؤولية استخدام قوى وصفها بالمجهولة للقوة، لكنه هدد في الوقت ذاته بتحركات أقوى في المرة المقبلة.

 

يطالب المتظاهرون بتغيير المفوضية العليا للانتخابات وأعضائها وكذلك تعديل قانون الانتخاب، إضافة إلى مطلب قديم جديد بالإصلاح ومكافحة الفساد.

 

وأمام هذا التصعيد تطلب كتلة الأحرار في البرلمان العراقي، التابعة للصدر، بعقد جلسة طارئة لإيقاف عمل مفوضية الانتخابات واتخاذ الإجراءات اللازمة لتغيير أفرادها تلبية لمطالب المتظاهرين.

 

لكن رئيس المفوضية يرفض الاستقالة واصفا ما يحدث بأنه صراع "شيعي – شيعي".

 

حالة من الفوضى تعكس ما في الأروقة السياسية العراقية من جنوح نحو المجهول، أو ما يصفه المتظاهرون بتحالف الشر.

 

الإرهاصات الأولى لهذا الغضب بدأت منذ قرابة شهرين إثر تحالف "مثير للجدل" بين رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري وزعيم ائتلاف دولة القانون نوري المالكي.

 

الجبوري وفي ظل هذا التحالف أقدم على تشكيل مفوضية الانتخابات التي غلب عليها التوزيع الطائفي، بحسب التيار الصدري.

 

أمر يضمن إبقاء هيمنة ائتلاف المالكي على الانتخابات المقبلة، كما يقول المعارضون.

 

ويرى التيار الصدري وبعض القوى المدنية المعارضة أن قانون الانتخابات بصيغته الحالية غير منصف، إذ تستفيد منه كتل برلمانية بعينها.

 

لتبقى الكرة في ملعب البرلمان باعتباره مصدر التشريع.

 

لكن هناك من يرى فيه وسيلة تستخدمها بعض القوى كائتلاف المالكي لتحقيق مصالح شخصية والعودة لرئاسة الحكومة من بوابة الانتخابات.

 

المصدر: سكاي نيوز

 

 

 

(النصيحة وآدابها) خطب مختارة
غزوات الرسول -صلى الله عليه وسلم-(غزوة بني قريظة) خطب مختارة

أضف مشاركتك
الإسم
البريد الالكتروني
عنوان المشاركة
نص المشاركة
أدخل رمز التحقق :