مختصر خطبتي الحرمين 17 من رجب 1438هـ                 اليمن: قوات الحوثي وصالح تستخدم ألغاما أرضية                 تدمير 1000 مسجد في سوريا على أيدي نظام الأسد                 هيئة علماء المسلمين تتحدث عن جريمة حرب بالموصل                 الاحتلال الصهيوني يعاقب الأسرى المضربين                 السعودية: حجب 612 ألف رابط.. 92 % منها ‘إباحية‘                 اردوغان: الديكتاتور لا يأتي بصناديق الاقتراع وإنما بانقلاب عسكري                 الصلابي: مدخل الاستقرار في ليبيا هو المصالحة الوطنية                 سلطات ميانمار تفرض غرامات مالية على الدعاة المسلمين في أراكان                 الكشف عن رسالة سرية من طهران إلى ‘ترامب‘                 أخبار منوعة :                 اليابان بلد العجائب                 نسخ المشاعر                 التيارات العلمانية العربية والجاهلية السياسية                 الطُّرق الموصلة للبركة                 فلا تحسبن الله مخلف وعده رسله                 العلم كأساس من أسس التربية الإيمانية .. (1)                 أيها الناعقون الى متى؟                 كوني سلعة!                 (آه) لو فكرتُ قليلًا لما تصرفت هكذا مع طفلي .!                
محرك البحث
القائمة البريدية
البريد الإلكتروني

     
دخول الأعضاء




(النصيحة وآدابها) خطب مختارة
الأخلاق المذمومة (الفحش والبذاءة) خطب مختارة
تدمير 1000 مسجد في سوريا على أيدي نظام الأسد
23/7/1438هـ - الساعة 08:18 ص

 

 

 

 

ذكرت نشرة إحصائية أصدرتها شبكة إعلام الساحل بسوريا أن النظام دمر أكثر من ألف مسجد  تماما، بينما هدم ضعف هذا العدد جزئيا في السنوات الأربع من عمر الثورة.

 

وكان المسجد العمري أول مسجد استهدفته قوات النظام، وجرى ذلك في الأيام الأولى للثورة بعدما اعتصم فيه المتظاهرون، فقصفته بالدبابات قبل دخول عناصر الجيش والمخابرات إليه.

 

وتابع النظام السوري قصف المساجد في كل سوريا ودمر الكثير منها جزئيا أو كليا، وفق شهادات مراقبين وناشطين.

 

ويعتبر مسجد الصحابي خالد بن الوليد في حمص أشهر المساجد المستهدفة، كما "أحرق النظام مسجد بني أمية في مدينة حلب وأسقط مئذنته".

 

ويرى السوريون أن النظام صب جام غضبه على المساجد، لأن المظاهرات السلمية كانت تخرج منها عقب صلاة الجمعة.

 

ويؤكد الشيخ جميل الحموي -إمام مسجد سابق في حماة- أن آل الأسد يحملون حقدا دفينا على المساجد، حيث دمر حافظ الأسد 17 مسجدا في مدينة حماة مطلع ثمانينيات القرن الماضي.

 

وأضاف "انطلق التحرك ضد الأسد الأب عام 1981 من المساجد، وخرجت المظاهرات ضد الابن عام 2011 منها أيضا، وهذا ما جعلهما يحقدان عليها ويستهدفانها".

 

وأحصت نشرة شبكة إعلام الساحل قصف قوات النظام 17 مسجدا في جبلي الأكراد والتركمان بريف اللاذقية بقذائف المدفعية والبراميل المتفجرة.

 

وأشار الشيخ أبو عواد -وهو إمام مسجد في جبل التركمان- إلى أن الأهالي لا يمتلكون نقودا يتبرعون بها لترميم بيوت الله المتضررة.

 

ولفت إلى أنهم يضطرون لإقامة الجمعة في إحدى ساحات القرية، أما باقي الصلوات فيؤدونها في غرفة كبيرة بأحد منازل سكان القرية.

 

المصدر: المسلم

 

 

مستشارة الأسد: أهداف الضربة الأمريكية في سوريا لم تؤت ثمارها

 

قالت مستشارة الرئيس السوري بثينة شعبان: إن أهداف الضربة الأمريكية على مطار الشعيرات في سوريا لم تؤت ثمارها، موضحة أن حادثة خان شيخون مفبركة.. وسوريا خالية من الأسلحة الكيميائية.

 

وأضافت شعبان - حسبما أوردت قناة (روسيا اليوم) الخميس- "لقد فهمنا من الروس أن العدوان الأمريكي الأهوج على سوريا لن يتكرر، ولا أعتقد أن موسكو وواشنطن تريدان أن تدخلا في حرب عالمية ثالثة، لذلك ما حدث هو لتعزيز الموقف التفاوضي الأمريكي على الساحة السورية".

 

وعرضت شعبان، ملفا يحتوي أبحاثا علمية دقيقة صدرت عن أساتذة كبار وعلماء في الولايات المتحدة وبريطانيا وألمانيا، يفندون كذب حادثة خان شيخون، ويؤكدون أنها قضية مزيفة وضعت من أجل استهداف الحكومة السورية سياسيًا.

 

ولفتت إلى أن سوريا طالبت بلجنة تحقيق من منظمة الأسلحة الكيميائية ومن الولايات المتحدة، ولا تضع أي شروط سوى حقها بالاطلاع على الأطراف التي تشارك بالتحقيق، متسائلة "لماذا لم تشكل اللجنة".

 

وأضافت: "لم نخض هذه الحرب كلها ونضحي لكي تقرر الولايات المتحدة ماذا تريد في سوريا.. نحن الذين سنقرر شكل سوريا المستقبلية وليس الولايات المتحدة"، مؤكدة أن سوريا لن تقبل بأقل من استقلال الإرادة ووحدة وسلامة أراضيها وإيمانها بحق المواطنة، ولا يوجد الآن حديث عن أي سلطة انتقالية على الإطلاق.

 

وأشارت شعبان، إلى أن العدوان على مطار الشعيرات جاء بعد إنجازات الجيش العربي السوري والهزائم التي تلقتها التنظيمات الإرهابية على عدة جبهات، وبعد أن أصبحت روسيا العامل الفاعل بتسوية الأزمة في سوريا سواء في اجتماعات أستانا أو جنيف، واصفة الانطباع عن عجز سوريا وحلفائها عن فعل أي شيء بالنسبة للعدوان بالخاطئ.

 

المصدر: بوابة العرب

 

 

استئناف التحقيق في الهجوم الكيميائي في سوريا

 

استأنفت التحقيقات في الهجوم الكيميائي في سوريا في لاهاي، وقد تقرر منظمة حظر الأسلحة الكيميائية ارسال خبراء إلى مطار الشعيرات، وذلك وفق نسخة الولايات المتحدة بأن الهجوم بدأ من هذه المنطقة، وأن القوات الحكومية السورية شنت هجوما ضد المعارضة السورية، الأمر الذي أدى إلى مقتل وإصابة العديد من الأشخاص.

 

 وتصر روسيا مع الحكومة السورية بإجراء تحقيق من قبل خبراء ليس عن بعد وإنما على أرض الواقع

 

قامت الولايات المتحدة بالرد أولا على القصف المزعوم على خان شيخون بالأسلحة الكيميائة دون انتظار نتائج التحقيقات، حيث قامت بشن هجمات على مطار الشعيرات، والتي راح ضحيتها 9 مدنيين بناء على بيان للحكومة السورية.

 

وقد جاء بالتقرير الرسمي الأمريكي حول الهجوم على مطار الشعيرات، أن الدليل الووحيد على أن القوات الحكومية السورية هي من قام بالهجوم، هو صورة تظهر حفرة قد تركها صاروخ في أحد شوارع المدينة.

 

المصدر: arabic.sputniknews.com

 

 

البيت الأبيض: احتمال ضربات جديدة على سوريا قائم

 

أعلن البيت الأبيض أن الولايات المتحدة الأميركية أبقت احتمال شنِّ مزيد من الضربات في سوريا قائما، وأنها طالبت دول العالم بالتعاون من أجل تغيير نظام بشار الأسد إلى آخر جديد.

 

وقال البيت الأبيض إن الرئيس دونالد ترمب مستعد لإجازة شن هجمات إضافية على سوريا، إذا استمر استخدام الأسلحة الكيميائية هناك.

 

وأضاف المتحدث باسم البيت الأبيض شون سبايسر -في مؤتمر صحفي اليوم الاثنين- أن "مشهد الناس وهم يُضربون بالغاز ويُقصفون بالبراميل المتفجرة يؤكد أننا إذا رأينا هذا النوع من الأعمال مجددا.. فإننا نبقي احتمال التحرك في المستقبل قائما".

 

وتابع المتحدث باسم البيت الأبيض أنه لا يمكن تخيل "سوريا تنعم بالسلام والاستقرار في الوقت الذي لا يزال فيه بشار الأسد يتمتع بالقوة".

 

ودعا البيت الأبيض دول العالم للتعاون في ردع الأسد عن استخدام الأسلحة الكيميائية، وفي تغيير النظام إلى آخر جديد.

 

واعتبر البيت الأبيض أن احتواء تنظيم الدولة الإسلامية هو أعظم شيء تستطيع أميركا القيام به لإغاثة الشعب السوري.

 

وأكد أن هزيمة تنظيم الدولة سيساعد في تهيئة الأجواء لقيادة جديدة في سوريا من خلال العملية السياسية.

 

وجاءت الضربة الأميركية التي استهدفت قاعدة الشعيرات الجوية السورية قرب حمص الجمعة الماضي، ردا على الهجوم الكيميائي على مدينة خان شيخون الثلاثاء المنصرم.

تعديلات

وفي السياق قال مسؤولون أميركيون لوكالة رويترز إن الجيش الأميركي أجرى تعديلات طفيفة على أنشطته العسكرية في سوريا لتعزيز حماية قواته، بعد أن أثارت الضربات التي نفذها على قاعدة الشعيرات توترات شديدة.

 

وذكر أحد المسؤولين -وطلب عدم نشر اسمه- أن الضربة الأميركية لم تتسبب في إبطاء الحملة ضد تنظيم الدولة.

 

من جهته لم يستبعد وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون ضربة أميركية جديدة تستهدف قواعد عسكرية للنظام السوري.

 

وقال جونسون -في تصريحات نشرتها اليوم الاثنين صحيفة "ذي صن" البريطانية- إن القصف الصاروخي الذي نفذته بوارج أميركية فجر الجمعة الماضي انطلاقا من شرقي البحر المتوسط على مطار الشعيرات العسكري في ريف حمص الشرقي... يمكن أن يتكرر مرة أخرى".

 

وأضاف أنه ليس هناك أدنى شك في أن الإجراءات التي اتخذتها الولايات المتحدة ستغير الوضع في سوريا جذريا.

 

المصدر: الجزيرة

 

 

 

غزوات الرسول -صلى الله عليه وسلم-(غزوة بني قريظة) خطب مختارة
الأخلاق المذمومة (البخس والتطفيف) خطب مختارة

أضف مشاركتك
الإسم
البريد الالكتروني
عنوان المشاركة
نص المشاركة
أدخل رمز التحقق :